4 أسباب لاختيار المباني المقاومة للزلازل في تركيا

earthquake resistant buildings

ما هي المباني المقاومة للزلازل؟

تصنف جميع المباني التي يتم إنشائها وفق معايير خاصة لامتصاص الموجات التي ترسلها الزلازل و الهزات الأرضية بحيث لا يتأثر المبنى بها أو يتعرض لتصدع أو تهدم تحت اسم المباني المقاومة للزلازل.

من المعروف أن الزلازل تنشأ أثناء حدوثها موجات سريعة في كافة الاتجاهات بينما المباني التقليدية مصممة لمقاومة القوى الرأسية المؤثرة عليها، تكون المباني المقاومة للزلازل مشيدة وفق نظام إنشائي يسمح لها بمقاومة القوى الأفقية أيضاً التي تنشأ بفعل الهزات الأرضية و الزلازل.

لماذا يتم إنشاء المباني المقاومة للزلازل في تركيا؟

يكمن الهدف الأساسي من إنشاء المباني المقاومة للزلازل في تركيا في جعل المنشآت العمرانية محصنة بشكل كافٍ لتلافي الأضرار التي قد تسببها الزلازل ، و الصمود أمام النشاط الزلزالي المحتمل بحيث لا يتضرر المبنى أو يفقد وظيفته ، و بالتالي التقليل من الخسائر في الأرواح بفضل عدم انهيار المباني المقاومة للزلازل.

الأضرار الناجمة عن الزلازل

و قد حددت الحكومة التركية معايير خاصة لتشييد الأبنية في إطار مكافحة الدمار الناجم عن الزلازل، و خاصة في المناطق الأكثر عرضة لتكرار الهزات الأرضية، و تجلت هذه المعايير في بناء المنشآت على نحو قوي و صلب وفق نظام إنشائي خاص بحيث تقاوم أكبر زلزال يمكن حدوثه.

كيف يتم إنشاء المباني المقاومة للزلازل في تركيا؟

عند حدوث زلزال يتشكل حمل أفقي يتسبب في اهتزاز الجدران و العوارض التي تربطها، و يتحرك جزئي المبنى العلوي و السفلي في اتجاهين متعاكسين ما يؤدي إلى حدوث إجهاد شديد يتسبب في تصدع الهيكل الداعم و انهيار المبنى.

تكمن استراتيجية إنشاء المباني المقاومة للزلازل في التصدي لقوى الزلازل التي تطلق موجات تدفع المبنى من أحد الاتجاهات فيكون التصدي لها بدفع المبنى في اتجاه معاكس، عبر عدة طرق منها:

المباني المقاومة للزلازل في تركيا

1.     قاعدة العزل:

تتضمن هذه الطريقة إنشاء المبنى على أساس مرن، بحيث يرتفع أساس المبنى فوق الأرض على وسادات مرنة تتكون من نوابض و أسطوانات و كرات معدنية، تقوم بامتصاص الصدمات ما يجعل المبنى منفصلاً عن مصدر الاهتزاز.

2.     دعم هيكل المبنى:

يمكن جعل هيكل المبنى قوي و مقاوم للانهيار بالقيام بإعادة توزيع القوى التي تنتقل عبره خلال الزلزال، و من أهم عناصر تعزيز هياكل المباني المقاومة للزلازل هي جدران القص و التي تعتبر إحدى التقنيات المساعدة على نقل قوى الزلازل إلى الأساس ، بالإضافة إلى الأقواس المتقاطعة التي غالباً يتم تدعيم جدران القص بها، و هي حزم فولاذية لها القدرة على مواجهة الضغط و دفع القوى الزلزالية نحو الأساس.

كما يجب الاهتمام بأساسات المبنى و ربطه جيداً بالأرض، و تجنب البناء على تربة غير ثابتة و اختيار التربة المتماسكة للبناء، للتقليل من خطر اهتزاز المبنى في حال حدوث الزلازل.

3.     الانتباه لأبعاد المبنى:

ينبغي الالتزام بقواعد محددة لتحديد الأبعاد، بحيث لا يتجاوز ارتفاع المبنى 50 متراً ، و في حال كان مرتفعاً أكثر فيتوجب تجزئته بفواصل تمدد و فواصل زلزالية، و يجب الانتباه لنسبة ارتفاع المبنى بالنسبة لعرضه بحيث يكون المبنى أكثر عرضة للانهيار كلما كان عرضه ضئيل بالنسبة إلى ارتفاعه.

ماهي مميزات المباني المقاومة للزلازل في تركيا؟

يمكن أن تحدث الزلازل في أي مكان على وجه الأرض و في أي وقت، و من المعروف أنها تتسبب بأضرار كبيرة و خسائر في الممتلكات و الأرواح، عندما تختار السكن في أحد الأبنية المقاومة للزلازل فإنك تختار الأمان من مخاطر الزلازل المحتملة، كون المباني المقاومة للزلازل تتمتع بمزايا عديدة لا تتوفر في غيرها من المباني و هي :

 earthquake resistant buildings

1.     الصلابة و القوة:

يقوم إنشاء المباني التقليدية على أساس الدعم الرأسي للمبنى بحيث يكون مقاوماً لقوى الحمولة و الشد و الضغط، أما في حال حدوث الزلازل فإنها ترسل موجات في الاتجاهات كافة و في حال عدم وجود قوى أفقية تتصدى للزلزال يكون المبنى معرضاً لخطر الانهيار و خاصة إذا لم يتم بناءه بالشكل الصحيح، أما في المباني المقاومة للزلازل فإن تقنية البناء تركز على جعل المبنى قوي و صلب على نحو مبالغ به بحيث يدعم نفسه و يتصدى للهزات الناجمة عن الزلازل و يحفظ الأرواح.

2.     الأساس المستقر:

الأساس المستقر هو العامل الأهم و الأساسي عند تشييد أي مبنى بغض النظر عن الكوارث الطبيعية المحتمل حدوثها، و يمكن للزلازل و الهزات في حال تكرارها أن تؤثر على أساسات المبنى على المدى البعيد ما قد يسبب انهياره، أما في حال البناء المقاوم للزلازل فإنه يقوم على أساسات مرنة تعمل على امتصاص الموجات الصدمية الناجمة عن الهزات و الزلازل و إبقاء المبنى بعيداً عن الاهتزاز ما يحافظ على أساسات سليمة و مستقرة تدعم المبنى.

3.     الانتظام:

تتمتع المباني المقاومة للزلازل بتوزيع منتظم للقوى التي تعبر خلال هياكلها أثناء حدوث اهتزاز ما ، بحيث يتحرك المبنى بشكل متساوٍ الأمر الذي يعمل على امتصاص الصدمة و تخميدها دون إلحاق الضرر بالمبنى، أما في حال كان المبنى غير منتظم ، فستتركز القوة على جانب واحد من المبنى دون الآخر ، ما يسبب الانهيار عند حدوث اهتزاز للمبنى.

4.     الأمان:

تعتمد معايير إنشاء المباني المقاومة للزلازل على اعتماد استراتيجيات متعددة لمقاومة الصدمات يعمل أحدها في حال فشل الآخر، من المحتمل أن يؤثر ذلك على ارتفاع تكلفة المبنى، لكن قيمته ستظهر عند حدوث زلزال كواحد من أهم معايير السلامة و الأمان.

اشترك في النقاش

مقارنة القوائم

قارن